نداء أخير

 

هو مكان لاطالما أحببته وعشقته، مكان مزدحم بالناس، ملتقى لكل الأعراق والجنسيات تجد فيه مختلف الأعمار والطبقات..من منا لايحبه؟ يأتون لمكان واحد ويفترقون في كل أنحاء المعمورة..تجلس وحيداً على كرسي الانتظار تنتظر موعد رحلتك..يسرح بك البال وأنت تسمع النداء الأخير لرحلات مختلفة، تشاهد أب وابنه يركضون أمامك قد سمعوا للتو النداء الأخير لرحلتهم وعلى النقيض تجد بجانبك شخص بذلك الزي الأنيق الذي سيبدو لك وكأنه مدير مبيعات في شركة كبيرة يغط بالنوم العميق يكاد شخيره يسبب لك صداعاً نصفياً..وترى من بعيد شخص آخر متوسط العمر يشتري بعض الحلوى والورود.. هل لحبيبته أم لطفلته الصغيرة؟ وتشد انتباهك تلك السيدة العجوز التي منذ لحظة دخولك صالة الانتظار جالسة تقرأ بشغف وبجانبها كوب من القهوة كاد كتاب أن يفوّت رحلتها “تمنيت أنني عرفت عنوانه”

هناك ترى كل من يمر من أمام عينيك وتفكر بكل من هم حولك..إلى ماتتجه رحلاتهم..؟ وبما يدور في عقولهم؟ وإلى أي حد يخططون لمستقبلهم..؟ طموحاتهم مختلفة حتى وإن كانوا على متن رحلة واحدة وكراسي متجاورة..تفكر بنفسك إذا كنت في عمر هذا الشخص أو ذاك ماذا ستكون أهدافك..طموحاتك ..ووجهاتك..؟

سمعت نداء رحلتي وأكملت المسير..توكلنا على الله ومصيرنا إلى الله راجعون.

 

 

6 thoughts on “نداء أخير”

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s